سنة الصلاة

بعد السنة التي كانت مخصصة للتأمل والتفكير حول وثائق المجمع الفاتيكاني الثاني ودراسة ثمارها، ستكون سنة 2024، بناء على اقتراح البابا فرنسيس، سنة الصلاة. فقد أعلن قداسة البابا انطلاقها يوم الأحد 21 كانون الثاني/يناير 2024، بمناسبة الأحد الخامس لكلمة الله.

وقد سبق أن في الرسالة المؤرخة بتاريخ 11 شباط/فبراير 2022، الموجهة إلى صاحب السيادة المطران رينو فيسيكيلا، والتي فيها تمّ تكليف دائرة إعلان البشارة بتنظيم اليوبيل، كتب قداسة البابا: "من الآن، يسعدني القول بأن العام الذي يسبق حدث اليوبيل، أي عام 2024، سيكون مكرسًا لـ "سيمفونية" صلاة كبيرة. قبل كل شيء، لكي نستعيد الرغبة في أن نكون في حضرة الرب، نستمع إليه ونسجد له".

 

اقرأ أكثر